من نحن

ثار الشعب الجزائري في كل التراب الوطني يوم 22 فبراير 2019. علما انه ليست هذه اول مرة يتكلم فيها الشعب و يقول كلمة الحق, فلن ننسى ابدا نظالات و كفاح جزائريين و جزائريات لمدة عقود ضد الطغيان و الديكتاتورية.

منذ 1962 و النظام الجزائري يفرض على الجزائريين لا شرعيته, يحكم بالقوة و لو هلك البلاد و العباد.

بعد 67 سنة من حرمان لأبسط الحقوق السياسية و بعد الكثير من الصبر ها هو المواطن الجزائري يأخذ بزمام الامور ليطالب بطريقة جد سلمية و حضارية تغيير جاد للوضع السياسي.

يوم 22 فبراير قرر الشعب حل مشكلة لا شرعية النظام السياسي الحاكم.

إرزازن موقع يهتم بكل ما يخص هذه الثورة المباركة. تجدون فيه معلومات يتداولها الشباب في مواقع تواصل الإجتماعي.

صور و فيديوهات من الحراك و أراء و نقاشات النشطاء و النخبة السياسية التي تساير الحراك.

موقع ارزازن لا ينتمي الى أي جهة سياسية أو إديولوجية و يتحمل مسؤولية تظامنه مع الحراك السياسي الحالي و الذي يستهدف التغيير الديمقراطي السلمي و الحضاري للنظام الاشرعي في الجزائر.

لا تنسى ان تشارك في الموقع بأفكارك و آرأك و لا تنسى ايظا ان تنشر المقالات لكي يعرف الكل ما يحدث في بلدنا.

الله يحفظ الجزائر

أدمين سمير


Aller àTop